RSS
أهلاً و سهلاً بكم في نشراتنا الإخبارية لخناقات البنات ... كل خناقة و فيها رسالة أتمنى توصلكم ... و نتمنى لكم خناقات آمنه ... مع تحيات ... بنوتة

الاثنين، 12 يناير، 2009

مش واخداه بقى

.. يا مسهل يا رب ، استعنا على الشقا بالله ..
" بابا "
" أيوة يا حبيبتي "
" أنا عايزة أغير الموبايل "
...................
" بابا "
" معلش كده تاني "
" عايـ..ـزة أغيـــر المووووباااااايل "
" ليه خير ؟ إيه اللي جراله ؟ "
" مجرالوش ، أنا عايزة أغيره "
" طب عايزة أنهي موبايل ؟ و للا لسه هتفكري "
" لأ فكرت و اتفرجت على النت ، عايزة الموبايل ( خلينا نسميه هنا س عشان متبقاش دعاية مجانية بقى ^ـ^ ) "
" و ده بكام تقريباً ؟ "
.. يا حاللولي ، كده شكله هيعمل زي ماما ، يا رب استر ..
" من الأول بس نتفق إني أنا اللي هادفع ، يعني محدش ليه دعوة غالي أو مش غالي "
" طيب ماشي ، سعره كام بقى ؟ "
" يعني ، احتمال يعدي التلاتلاف بشوية "
" كاام ؟!!! "
" تلاتلااااااف "
" طب و انتي عايزاه في إيه ده ؟ "
" في بلوتوث و ميموري حلوة و ويندوز و ... و .... "
"و انتي عايزة ده كله ليه ؟ "
" سلسلة البيزنس بقى و ربنا يسهل "
" طب ربنا يسهل هنا كمان "
" يعني هتدورلي عليه ؟ "
" إن شاء الله "
" ماشي ، سلام عليكم "
" مع السلامة "

و بعد أيااااااام و لياااااااااااالي

" أنا لقيت الموبايل "
" بجد ؟ الحمد لله ، بكام ؟ "
" بألفين و خمسمية "
" طب كويس يعني في فرق كبير أهوه "
" بس في موبايل تاني الراجل وراهولي اسمه ( ص ) و سعره قريب و امكانياته قريبه منه برضه ، بصي عليه الأول و ردي عليا بكره "
" بس يا با.... "
" بصي الأول مش هنخسر حاجة "
" حاضر "

..............

" بابا مش عاجبني ، أنا عيزة س "
" مصرة يعني ؟ "
" آه "
" طيب "

..............

" إيه أخبار الموبايلات ؟ لسه عايزة الموبايل س إياه ؟ "
" آه يا بابا "
" طب بصي ، هو أنا مش معايا اللي يكفي تمنه دلوقتي ، طبعاً أنا صارف مبلغ محترم هدايا و مش باقي كتير ، فلو عرفت أستلف و أدبر المبلغ كان بها ، و لو مكنش يبقى خليها المرة الجاية "
.. آآآآآآآآآه يا نافوخي ياني ، يا رب الرحمة من عندك ..
" ماشي يا بابا ، خلاص خليها المرة الجاية ، لا تستلف و لا تدبر حاجة ، تنزلنا بالسلامة بس و ربنا يبقى يحلها المرة الجاية "
" ماشي يا ستي "

.............

" أنا جبتلك موبايل "
" ناااااااعاااااااااااام ؟ "
"ايه ؟ مش كنتي عايزة تغيريه ؟ أنا جبتلك واحد "
" إزاي إن شاء الله ؟ إذا كان هو أصلاً ممنوع من دخول البلد ؟ "
" لا ما أنا جبتلك واحد صيني و حلو و شكله شيك "
" ماركته إيه إن شاء الله ؟ "
" مالوش ماركه ، صيني "
" طب تسلم الأيادي ، حلال عليك "
" نعم ؟ "
" حلال عليك ، أنا مش دافعة فيه و لا مليم و مش هادفع ، فحلال عليك ، و مبروك الموبايل الجديد "
" بنت "
" ولا بنت و لا مش بنت ، أنا قلتلك عايزة حاجة معينة ، اشتغلت من دماغك ليه إن شاء الله ؟ "
" هتاخديه يعني هتاخديه "
" لا مش واخداه ، مش عاجبني ، شكله مش حلو ، الكاميرا بتاعته زفت ، مش واخداه ، حد عنده مانع "
" أمال أنا جايبه ليه إن شاء الله ؟ "
" و أنا مالي ، انت سألتني ؟ أنا قلتلك هاته ؟ يبقى خلاص مليش دعوة "
" بقى كده "
" آه هو كده "
" طب مفيش موبايل هيتغير "
" أوكي ، بسيطة و مفيش مشاكل "
" ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ "
" إيه ؟ مش انت قلت خلاص مفيش تغيير موبايل ، أوكي مفيش تغيير موبايل ، أي خدمة تانية "
" ............. "
" واضح إنو مفيش ، طب كويس أوي ، تصبحوا على خير يا قوم "


و إلى هنا عزيزي المذهول
تنتهي حكاية خناقة الموبايل التانية
طبعاً استايل الخناقات عالي قوي
مرة مع دي و مرة مع ده
حاسب المرة الجاية تكون معاك انت
و مين عارف
يا ترى البت دي
هي بتاعة المرة اللي فاتت ؟؟
سؤال محير
مين يقدر يحله ؟؟
كويس إن مفيش جزم طايرة بتتحدف الليلادي
ألحق نفسي قبل ما يفتكروا الواجب اليومي بتاع الجزم
سلام عليكم يا رجالة

الخميس، 8 يناير، 2009

موبايل

" ماما أنا عايزة أغير الموبايل "
" ليه يعني ؟ هو اللي معاكي خلاص اتكل على ربنا ؟ هو لحق "
" هو لحق إيه يا ماما ؟ ده بقالو 3 سنين معايا "
" و هم 3 كتير قوي يعني ؟ "
" يا ستي أنا عايزة أغيره ، فيها إيه دي ؟ "
" يا سلام ؟ و احنا فاضيين لك انتي و موبايلك ؟ مش كفاية مصاريفك و مصاريف الكلية و مواصلاتك ؟ "
" و هو في إيه يعني لما أقول عايزة أغيره ؟ الله ! مش بتاعي ؟ و بعدين .. "
" و لا بعدين و لا قبلين ، أنا مش موافقة ، كفاياكو مصاريف و دلع "
" لا في قبلين و بعدين ، مش لما تسمعي باقي الكلام الأول تبقي تزعقي ؟ "
" ناعام ، ليه إن شاء الله ؟ و هو انتي اللي هتمشي كلامك عليا ؟ "
" أنا مقولتلكيش حاجة أصلاً ، مش لما أبقى أقول حاجة تبقي تزعقي ؟ "
" امشي يا بت من هنا ، آل موبايل آل ، طب جربي تقولي لباباكي و أنا هاقوله لأ ، و نشوف مين اللي هتمشي كلامها على التانية "
" بقى كده ؟ طااايب ماشي "

......

" أنا عايزة أغير الموبايل "
" يا رب ارحمني ، احنا مش اتكلمنا في الموضوع ده قبل كده ؟ "
" لأ ما اتكلمناش ، سيادتك أعدتي تزعقي بس "
" يا شيييييخة ، طب اتكلمي "
" عايزة أغير الموبايل "
" عرفنا و بعدين ؟ "
" من فلوسي يا ستي مش من مصروف البيت و لا من فلوس بابا ، حلو كده "
" آآآآآآه ، طب مش كنتي تقولي من قبل كده بدل الخناق "
.. يا فرحتي دلوقتي أنا اللي غلطانة ، يا رب ارحمني .. " و هو انتي سيبتيني أكمل كلامي ساعتها ، و الله لو كنتي سمعتيني للآخر كنت هاقولك بس انتي اللي بتستنيش عليا "
" ماشي يا لمضة ، نهايته ؟ "
" عايزة أجيب موبايل فيه إمكانيات ، بلوتوث ، ميموري ، كارت ، كاميرات و نت و أوفيس "
" هاه ؟ نعم ؟ و ده منين ده "
" من بره لأنه ممنوع هنا "
" و مين اللي هيجيبه إن شاء الله ؟ "
" أنا عايزة أقول لبابا يشوفهولي قبل ما ينزل أجازة أو يخلي حد من صحابه في الإمارات يشوفهولي "
" طب و بعدين ؟ "
" دي بقى و لا قبلين ، يشوفه و يقولي بكام "
" و هو هيبقى بكام تقريباً ؟ " .. بتوجس طبعاً .. ربنا يستر من البلوة دي و أفكارها ..
" بحوالي تلاتلاف مصري "
" كااااام ؟ ليه إن شاء الله ؟ "
" عاجبني "
" و مش عاجبني "
" و هي مين اللي هتجيبه ؟ مش أنا برضه و للا أنا بيتهيألي ؟ "
" لا و انتي الصادقة ، بتخرفي ، امشي يا بت من هنا "
" لأ مش ماشية بقى ، و عايزة أجيب الموبايل ، ما قلنا أنا اللي هادفع "
" طب انتي حرة ، بس مترجعيش تقولي عايزة فلوس سلف "
" مش عايزة من حد فيكو حاجة ، هو بابا يجيب الموبايل و أنا هادفع تمنه ، خلصنا ؟ "
" انتي حرة "
... فرجت ، أحمدك يااااااااا رب ...
.. الدور و الباقي على بابا ميطلعش روحي هو كمان ..


و دي خناقة النهاردة
و بما ان الخناقة التانية على الموبايل كانت مع باباها و كانت ممتدة و طويييييييييييييلة
فدي بقى محتاجة خناقة لوحدها
تشوفكو الخناقة الجاية على خير
إيه ده ؟
جزمة طايرة
انزل براسك بسرعة
سلام عليكم
أنا لسه عايز روحي

الأربعاء، 7 يناير، 2009

خدي اخواتك معاكي

" طب انتي رايحة مع مين ؟ "
" لوحدي "
" طب انتي رايحة ليه ؟ "
" هتمشى "
" مع مين ؟ "
" ما قلنا لوحدي ، الله ! "
" يعني رايحة تذاكري ؟ "
.. في سرها .. يخرب بيت كده ، هما الناس دول بيترجموا إزاي ؟ يا رب ارحمني أتوسل إليك ..
.. علني بقى .. " يا ستي قلتلك هاااروووح أتـ .. مشـ .. ـااااا ، صعبه في إيه دي ؟ "
" هتتمشي بس يعني "
.. اللهم طولك يا روووووووح .. " أيوة يا ستي رايحة لوحدي أتمشى شوية و مش هذاكر ، شوية كده و هارجع "
" يعني محدش من اصحابك رايح معاكي ؟ "
" لأ "
" طيب ، براحتك ، أنا معنديش مانع تروحي النادي "
.. أحمدك يااااااااااا رب ، فرجت ..

" ماما أنا إن شاء الله نازلة بكرة النادي "
" الساعة كام ؟ "
" يعني .. هاجاول أنزل من هنا على 8 إلا ربع أو 7 و نص "
" رايحة تذاكري ؟ "
.. أهلاً و سهلاً ، بدأنا من تااااااني ، يا رب الرحمة من عندك يااااااااااا رب .. " لأ رايحة أتمشى و جاية على طول "
" يعني مش ناوية تذاكري ؟ "
" يا ماما قولتلك لأ لأ لأ ، مش رايحة أذاكر يا ستي ، فيها إيه أما يبقى نفسي أروح أمشي أو أتمشى في النادي ؟ "
" مفيهاش حاجة يا بنتي و من غير متتنرفزي طيب ، بالراحة كده ، اهدي "
" حاضر "
" طب و مين رايح معاكي ؟ "
.. طب يعني أصوت و للا ألطم عشان تصدقني ؟ .. " يا ستي قولتلك خمستلاف مرة رايحة لوحدي ، أنا رايحااااا لوحدييييييييييي "
" طب بالراحة و من غير زعيق "
" طب ما انتوا اللي مبترجموش ، عمالة أقولك رايحة لوحدي ، رايحة أتمشى ، رايحة مش هاذاكر ، و انتي مصرة هتذاكري ؟ هتعملي إيه ؟ مع مين ؟ طب ارحميني و أنا مش هاتنرفز "
" طيب خلاص ماشي "
" أنا نازلة بكرة الساعة 8 تقريباً "
" مش بدري كده ؟ "
.. يووووووووه ، أشد في شعري يعني عشان يرحموني ؟ .. " عاجبني ، عايزة أبقى لوحدي ، خير ، حد عنده مانع ؟ "
" لا أبداً العفو "
" طب يالا بقى ، آديكوا عرفتوا ، تصبحوا على خير "
"و انتي من أهله ، طب بقولك "
.. أستر يا رب .. " خير يا ماما ؟ "
" انتي مش هاتقابلي حد ؟ "
" يا ستي ما قلنا لأااااااااااا "
" طب ما تخدي اخواتك معاكي ؟ "
" ناااااااااااعاااااااااااااااام "

......
.....
....
...
..
.

عزيزي القارئ
نعتذر لهذا القطع المفاجيء في الإرسال نظراً لإقدام البنت النهاردة على دخول السرير دون تعليق و دون إكمال الخناقة خوفاً منها على مستقبلها
حرام يعني البنت تاخد إعدام و هي لسه مجابتش حتى عشرين سنة على جريمة قتل المفروض إنها تبقى " دفاع عما تبقى من أبراج عقلية لدى المتهم "

و نلقاكم على خير في خناقة جديدة
في يوم جديد
مع بنت جديدة

السبت، 3 يناير، 2009

خناقات

أيوة خناقات
نعم ؟ في حاجة و لا مؤاخذة ؟
بالراحة بالراحة على مهلك
رايح فين ؟
تعالى بس و اهدا و متقلقش
الخناقة مش معاك انت و الله
اهدا بس كده و اسمعني و أنا هاقولك الحكاية
بص يا سيدي
كل ما في الحكاية
إن الخناقات دي بتحصل في بيوت بنات
نعم يا أخويا ؟
بيوت بنات ؟
آه مالك ؟
بيوت بنات
عادي يعني ما كل البيوت فيها بنات
و كل يوم هتسمع حكاية خناقة جديدة من بنت من البنات دول
مرة سها على أمل على إيمان
مرة تانية تلاقيهم بقوا نهال و جمان و حنان
يعني
كل بنات الدنيا أكيد بيتخانقوا يعني
يبقى اعمل حسابك كل يوم تلاقي حكاية خناقة واحدة من بنات الدنيا
فهمت يا سيدي ؟
ماشي يا عم
آدينا مستنيين

و أول خناقة
أكيد هتبقى بسيطة
بس مين عارف ؟
ممكن نجيب حكاية خناقة ... كارثة
استنوني
^ـ^
 
2009 خناقات بنات Powered by Blogger
Blogger Templates created by Deluxe Templates
Wordpress by Ezwpthemes. تعريب و تطوير : حسن